تحظى عملية ختان الذكور وما يتبعها من تعليمات بأهمية كبيرة لدى الأهل، إذ عادةً ما تُجرى الجراحة في الأيام الأولى من عمر الطفل، لذا يحتاج إلى الرعاية والاهتمام الشديدين.
وحتى تمر فترة ما بعد العملية على خير ما يرام، لا بد أن تدرك الأم موعد ازالة الشاش بعد الختان وكيفية نزعه من فوق الجرح دون التسبب بمشاكل للطفل، وهذا ما نوافيكم به في هذه المقالة.

العناية بالطفل بعد الختان

  • ترتبط عملية ختان الذكور بأسباب اجتماعية ودينية، إذ يُعتقد أنها مفيدة لنظافة العضو الذكري، مما يساهم
    في الحفاظ على صحة الأطفال الذكور.
  • لكن صحة الطفل غير مقتصرة على الخضوع للعملية وحدها، فالعناية بالطفل بعد الختان لها أثرٌ كبير
    في الحفاظ على حياة الطفل وعافيته وحمايته من الإصابة بأي عدوى بكتيرية.
  • من أبرز الإرشادات التي ينبغي على الوالدين الانتباه لها بعد العملية هي موعد ازالة الشاش
    بعد الختان وكيفية نزعه والتخلص منه دون تلوث الجرح.

 

 

 

موعد ازالة الشاش بعد الختان

  • تتضمن عملية الختان للذكور نزع الجلد الموجود أعلى العضو الذكري، بالتالي يضطر الطبيب
    إلى عمل جرح أثناء العملية، وبعد الانتهاء منها يتأكد من لف الجرح بقطعة من الشاش النظيف.
  • إذا لم يغطى الجرح بقطعة من الشاش فمن المحتمل أن يتلوث الجرح بالميكروبات الضارة الموجودة
    حول الطفل، وتظهر على الطفل آثار انتشار الميكروب داخل الجسم.
  • لهذا من الضروري ترك الشاش على جرح العملية لمدة 24 ساعة وعدم نزعه قبل تلك الفترة الزمنية
    حتى لا تظهر أي مضاعفات.

 

الطهارة عند الاطفال

ما الضرر من ازالة الشاش بعد الختان مباشرة؟

كما نعلم جميعًا فعملية ختان الذكور لا تسبب ضررًا ولا تمثل أي خطورة على حياة الطفل إن أُجريت تحت إشراف طبيب أطفال متخصص بارع في مجال عمله.
غير أنها مثل باقي العمليات قد يصاحبها بعد المضاعفات إن كان الطبيب غير ماهر أو لم يلتزم الأهل بنصائح الطبيب بعد العملية، مثل الحرص على ازالة الشاش بعد الختان في الموعد المحدد من قِبَل الطبيب المختص.
إذا لم يُزِل الأهل الشاش بعد الختان فقد يتلوث الشاش بالبكتيريا وتنتقل العدوى إلى الجرح، وتظهر على الطفل الأعراض التالية:

  • الحمى وارتفاع درجة حرارة جسم الطفل أعلى من 38 درجة مئوية.
  • مع تورم واحمرار العضو الذكري لفترة طويلة من الزمن.
  • ثم خروج صديد من جرح العملية، ويكون على هيئة إفرازات صفراء سميكة يصدر منها رائحة كريهة.
  • ورفض الرضاعة والبكاء الشديد لساعات طوال.

كيفية ازالة الشاش بعد الختان

بعدما علمنا أهمية ازالة الشاش بعد الختان في الوقت المحدد ننتقل إلى الطريقة الصحيحة لنزع قطعة الشاش دون التسبب بمشاكل للطفل.

أدوات تحتاج لها عند ازالة الشاش بعد الختان

قبل إزالة الشاش تأكدي -عزيزتي الأم- من وجود الأدوات التالية في متناول يديك حتى يسهل عليكِ تغيير ضمادة الجرح:

  • ماء فاتر.
  • والمرهم الموضعي الذي وصفه الطبيب لطفلك، والذي يحمي من الإصابة بالعدوى البكتيرية.
  • مع إسبراي مضاد حيوي.

طريقة ازالة الشاش بعد الختان بدون التسبب بمشاكل للطفل

إليك الآن طريقة إزالة الشاش الموجود فوق جرح الختان، وهي كالتالي:

  • تأكدي من غسل يديكِ قبل وبعد تغيير الضمادة.
  • ثم استعملي الماء الفاتر في فصل الشاش عن الجرح ورطبي الشاش به أكثر من مرة حتى يسهل إزالته
    دون التسبب بألم للطفل.
  • بعد ذلك اهتمي بنظافة الجرح أثناء التغيير عبر استعمال قطعة قطن مبللة بالماء الدافئ، وامسحي الجرح بها برفق شديد.
  • ثم ادهني كريم المضاد الحيوي الموضعي أو الفازلين الطبي أو الرشاش الطبي على الجرح.

بهذه الطريقة يمكن الاطمئنان على صحة طفلك وضمان عدم تحرض جرحه للتلوث، أو شعوره بالألم. ونوصيك في النهاية باختيار نوع الملابس التي يرتديها الطفل بعد الختان، وهي كما وضحناها في مقال “العناية بالطفل بعد الختان“.

تواصلي الان مع دكتور خالد صلاح.

قد يهمك التعرف على:

جرح الطهارة عند الاطفال .. كيف أعتني بطفلي بعد الختان؟

ما هي أبرز مشاكل الطهارة عند الاطفال؟

مميزات جعلت الدكتور خالد صلاح افضل دكتور تناسلية اطفال في مصر