عملية تطهير المولود هي جراحة يسيرة تُجرى للأطفال الذكور حديثي الولادة بإزالة الجلد أو القشرة الرقيقة التي تغطي طرف القضيب (العضو الذكري)، ويحرص الآباء على تطهير أبنائهم الذكور لما في ذلك من فوائد على صحة الصبيّ في مرحلة طفولته وعند البلوغ.

لماذا يتم تطهير المولود الذكر؟

يولد الطفل الذكر بغشاء رقيق يسمى (القفلة) وهو طبقة رقيقة من الجلد تغطي طرف القضيب، والتطهير هو إزالة ذلك الغشاء عن طريق الجراحة.
|يطهّر المولود الذكر كجزء من الطقوس الدينية – لدى العائلات المسلمة – أو للنظافة الشخصية، وهناك عدة فوائد لـ تطهير المولود الذكر تشمل ما يلي:

  • تسهيل غسل القضيب وتنظيفه.
  • بالإضافة إلى ذلك تقليل احتمالية إصابة المولود بالتهابات المثانة والجهاز البولي.
  • تقليل احتمالية إصابة الذكر بالأمراض التي تنتقل خلال العلاقة الجنسية مثل: الإيدز.
  • بالإضافة إلى الحد من فرص إصابة العضو الذكري بالالتهابات أو العدوى أو السرطان.

ما هو الوقت المناسب لـ تطهير المولود الذكر؟

إليك التفاصيل كاملة حول المرحلة العمرية المناسبة لإجراء عملية الختان للذكور:

  • مرحلة الولادة الحديثة:
    الوقت المناسب لـ
    تطهير المولود هو ما بعد الولادة بمدة تتراوح ما بين يومٍ إلى 10 أيام.
  • الأطفال المبتسرين:
    المواليد المبتسرين (الذين ولدوا مبكرًا قبل انقضاء أشهر الحمل) لا يعد التطهير اختيارًا جيدًا لهم، لأنهم ما زالوا بحاجة إلى رعاية صحية في الحضّانات.
  • الأطفال الأكبر سنًا:
    تزداد مخاطر جراحة الطهارة بزيادة عمر الطفل، فالأولاد الأكبر سنًا يحتاجون إلى إجراء العملية بالتخدير الكامل ويستغرقون مدة أطول في التئام الجرح والتعافي.

خطوات عملية تطهير المولود -الختان للذكور

فور الذهاب إلى دكتور جراحة اطفال للطهارة، يفحص الدكتور قضيب الطفل ويخبر والداه بفوائد العملية ومخاطرها المحتملة،.
ثم يتخذ الطفل وضعية مناسبة لإجراء العملية بالاستلقاء على ظهره وتبدأ خطوات العملية كالآتي:

  • تنظيف العضو الذكري والمنطقة المحيطة به.
  • تخدير منطقة القضيب بالمخدر الموضعي.
  • ربط حلقة بلاستيكية أو مشبك حول القضيب لإزالة طبقة الجلد الرقيقة (القفلة).
  • وضع مرهم مضاد حيوي على طرف القضيب وتغطيته بقطعة شاش.

تستغرق عملية تطهير المولود الذكر نحو 10 دقائق فقط، ويلتئم الجرح بمرور أسبوع إلى 10 أيام تقريبًا.

هل الختان (التطهير) يؤثر على خصوبة الذكور؟

الطهارة لا تؤثر على كفاءة الخصوبة لدى الذكور أو على المتعة الجنسية بوجهٍ عام.

 

احجز موعدك

احصل على أفضل رعاية ممكنة من عيادات الدكتور خالد صلاح استشاري جراحة الأطفال وحديثي الولادة





     

    تعليمات للوالدين بعد تطهير المولد

    هناك عدة أعراض محتملة بعد عملية الطهارة مثل: التهاب طرف القضيب، وربما يُلاحظ الوالدان وجود سائل أصفر على طرف القضيب كذلك، وهي أعراض طبيعية تختفي مع الوقت.
    ينصح خلال فترة التعافي بما يلي:

    • تنظيف القضيب بالماء والصابون وتجنب استخدام المناديل نهائيًا، لأنها قد تلتصق بالقضيب.
    • عدم الضغط على القضيب لأن ذلك قد يُزيد شعور الألم لدى الطفل، خاصةً بعد زوال تأثير المخدر.
    • تغيير قطعة الشاش الموجودة على القضيب باستمرار مع الحرص على وضع كريم المضاد الحيوي الموصوف من الطبيب.
    • الحرص على تغيير حفاظة الطفل باستمرار وعدم ربطها بإحكام.

    ما الذي يستدعي زيارة الطبيب بعد تطهير المولود؟

    في حين أن المضاعفات المحتملة قليلة جدًا بعد عمليات الطهارة، إلا أنه ينبغي للوالدين التوجه بطفلهما إلى طبيب جراحة الأطفال المختص في الحالات الآتية:

    • عدم قدرة الطفل على التبول في خلال 12 ساعة الأولى من الطهارة.
    • انبعاث رائحة كريهة من القضيب. 
    • نزيف مستمر من القضيب.

    هل لديك أيّ استفسار بشأن ختان الذكور؟
    عيادات الدكتور خالد صلاح – استشاري جراحة الأطفال – تسعد باستقبالكم للحصول على استشارة طبية دقيقة، فقط احجز موعدك عبر التواصل معنا.

    قد يهمك التعرف على:

    ما هي أبرز مشاكل الطهارة عند الاطفال؟

    العناية بالطفل بعد الختان

    هل هناك فرق بين بروز سرة المولود والفتق الاربي عند الرضع؟