الخصية هي إحدى أعضاء الجهاز التناسلي الذكري، وتنمو خصية الطفل الطبيعية أثناء وجوده في الرحم، وبعد نموها تنزل الخصية إلى كيس الصفن لتصبح خارج الجسم في الثلث الأخير من الحمل قبل الولادة بفترة قصيرة.
في بعض الحالات – خاصةً عند الأطفال الذكور المولودين مبكرًا – تفشل إحدى الخصيتين أو كلتيهما في النزول قبل الولادة فيما يعرف باسم الخصية المعلقة.

خصية الطفل الطبيعية

  1. خصية الطفل الطبيعية عند الولادة تكون صغيرة حجمًا ثم تنمو وتتخذ شكلًا بيضاويًا مع تقدم عمر الطفل حتى وصوله إلى سن البلوغ. (يبلغ طول خصية الطفل الطبيعية في الأشهر الأولى بعد الولادة نحو 1.5 سم تقريبًا) 
  2. وعلى العكس من ذلك في حالات الخصية المعلقة للاطفال، تصبح الخصية منكمشة وضامرة، وقد تتحرك الخصية المعلقة لدى 50% من هؤلاء الأطفال إلى الأسفل من تلقاء نفسها
    بدون علاج بعد بلوغهم ستة أشهر تقريبًا. عدم حدوث ذلك يحتاج إلى خضوع الطفل للجراحة تحت إشراف دكتور متخصص في جراحات الأطفال.

أسباب الخصية المعلقة وعوامل خطرها

اختفاء خصية الطفل الطبيعية ليس له سببٌ مباشر بالتحديد، فقد توجد عدة عوامل تخص صحة الأم والجنين تؤثر على نمو الخصيتين، تشمل تلك العوامل:

  • الولادة المبتسرة (ولادة الطفل قبل اكتمال أشهر الحمل).
  • الوزن الخفيف للطفل عند الولادة.
  • وجود عوامل وراثية لمشاكل الأعضاء التناسلية.
  • عيوب جدار البطن الخُلقية.
  • عيوب خلقية مثل:
    قصر الحبل المنوي، أو ضيق كيس الصفن. 
  • تدخين الأم في أثناء فترة الحمل أو إدمانها للكحول.
  • تعرّض الأم للملوثات العضوية أو المواد الكيميائية الضارة التي توجد في مبيدات الحشرات.

مضاعفات الخصية المعلقة للاطفال

إن اختفاء الخصية عند الأطفال أمرٌ يسبب القلق لأهميتها في إنتاج الحيوانات المنوية وتخزينها، وإن لم تنزل الخصية خارج الجسم تتلف وتسبب مشاكل في الخصوبة عند البلوغ، بالإضافة إلى زيادة احتمالية ظهور مشاكل صحية أخرى، مثل:

  • الفتق الأربي:
    يؤدي ارتفاع الخصية – في حالة ضعف أو عدم إنغلاق الفتحة الموجودة بين البطن وممر الأربية (الذي تنزل منه الخصية إلى كيس الصفن)  إلى زيادة الضغط على أنسجة البطن ومن ثَمّ بروز جزء من الأمعاء ودخوله إلى ممر الأربية.
  • التواء الخصية:
    التواء الخصية يؤدي إلى التفاف كلٍ من:
    الأوعية الدموية والأعصاب وقناة المني (الأنبوب المسؤول عن توصيل المني من الخصية إلى القضيب) مما يسبب آلامًا شديدة.
  • سرطان الخصية:
    إن استمرت مشكلة الخصية المعلقة إلى سن البلوغ، تنتج الخصية حيواناتٍ منوية غير ناضجة، ليتطور الأمر بعد ذلك إلى خلايا سرطانية.
    لذا يجب سرعة التدخل لعلاج تلك المشكلة قبل تفاقم الوضع بإجراء عملية الخصية المعلقة للاطفال بالمنظار.

التشخيص

يكتشف الطبيب عدم وجود خصية الطفل الطبيعية خارج الجسم بواحدٍ من الاختبارات التالية:

  • تنظير البطن.
  • التصوير بالأشعة التلفزيونية.
  • التصوير بأشعة الرنين المغناطيسي.

علاج الخصية المعلقة

يقلق الآباء بشأن أطفالهم ويتساءلون:
هل يمكن أن تعود
خصية الطفل الطبيعية إلى موقعها الأصلي خارج الجسم؟
نعم، يمكن
علاج الخصية المعلقة بدون جراحة عن طريق عملية جراحية بسيطة بالمنظار الجراحي التي لا تحتاج إلى عمل فتحات جراحية عميقة، مما يسهل تعافي الطفل ويقلل المضاعفات.

عملية الخصية المعلقة للاطفال بالمنظار

  1. تجرى عملية الخصية المعلقة للاطفال بإدخال المنظار الجراحي الذي يحتوي على كاميرا عبر فتحة صغيرة في بطن الطفل ليكتشف الطبيب مكان الخصية المعلقة ويثبتها في مكانها الصحيح.
    بالإضافة إلى إزالة أنسجة الخصية التالفة أو الميتة في أثناء العملية.
  2. يجب إجراء تلك العملية عندما يصل عمر الطفل إلى 6 أشهر لأن – كما ذكرنا سابقًا – خصية الطفل المعلقة قد تنزل دون الحاجة إلى إجراء عمليات جراحية.
  3. بعد انتهاء الجراحة يراقب جرّاح الأطفال نتائج العملية على الطفل بالفحص البدني واختبارات التصوير لكيس الصفن بالموجات فوق الصوتية.

 

احجز موعدك

احصل على أفضل رعاية ممكنة من عيادات الدكتور خالد صلاح استشاري جراحة الأطفال وحديثي الولادة





     

     

    في النهاية ..

    انطلاقًا من أهمية التشخيص المبكر في العلاج، ينصح دكتور خالد صلاح – استشاري طب وجراحة الأطفال بجامعة القاهرة – بمتابعة التغيرات التي تطرأ على جسم الطفل بعد الولادة.
    وفي أثناء مرحلة النمو عمومًا لملاحظة أي مشاكل في خصية الطفل.
    والذهاب إلى طبيب متخصص في طب وجراحة الأطفال للبحث عن أفضل علاج للمشكلة قبل تدهور الأمر وحدوث أي مضاعفات.

    لديك أيّ استفسار؟ تواصل معنا  للحجز مع دكتور خالد صلاح.

    آقرأ أيضاً:

    عملية الخصية المعلقة للاطفال بالمنظار

    دكتور جراحة اطفال للطهارة

    علاج الفتق الاربي بدون جراحة عند الاطفال