تكثر مخاوف الأمهات من تشوهات المهبل عند الاطفال وترغب الكثيرات منهن في معرفة: “هل تؤثر تشوهات المهبل عند الاطفال على مستقبل الفتاة في الحمل والإنجاب؟ ” يمكننا معرفة إجابة ذلك السؤال من خلال هذا المقال الذي يوضح أنواع تشوهات المهبل عند الاطفال. 

المهبل ودوره في حياة المرأة

يعَد المهبل أحد أعضاء الجهاز التناسلي عند المرأة ويلعب دورًا هامًا في عملية إنجاب الإناث
حيث يعد ممرًا لخروج الطفل من الرحم إلى خارج الجسم وبداية أولى فترات حياته، ويتكون المهبل من عدة أجزاء هي:

  • في البداية الشفران – أو الشفاه المهبلية – ويمثلان الأجزاء الخارجية البارزة من الفرج ويوجد منها حجمين صغير وكبير. 
  • ثم فتحة المهبل، وتقع في الجزء الخلفي من الفرج حيث تغطيه الشفاه المهبلية من الخارج ويحيط بفتحة المهبل غشاء البكارة.
  • أما البظر، ويتكون من الكثير من النهايات العصبية لذا يكون له دور هام في الجماع.
  • والقناة البولية.

أنواع تشوهات المهبل عند الاطفال

تظهر غالبية تشوهات المهبل عند الاطفال في أجزاء المهبل السابق ذكرها حيث يواجه الأبوان أن طفلتهم تعاني من:

  • غشاء بكارة غير مثقوب.
  • أو انسداد المهبل، ويحدث نتيجة عدم اكتمال نمو المهبل خلال التطور الجنيني واستبدال مكانها ببعض الأنسجة الليفية.
  • متلازمة هرلين ويرنر وندرليش، وتمتلك الأنثى في هذه الحالة رحمين ومهبلين – مع انسداد أحدهما – مع غياب إحدى الكليتين.
  • الحاجز المهبلي المستعرض وهو عبارة عن جدار أفقي يتسبب في إغلاق فتحة المهبل ويظهر ضرره عند بلوغ الفتاة
    حيث يبدأ دم الدورة الشهرية بالتجمع في الجزء العلوي من المهبل
    ولكن إن كان يوجد ثقب صغير فيه فلا يسبب ذلك ضررًا على الفتاة.
  •  الحاجز المهبلي الرأسي ويمتد هذا الحاجز عموديًا في المهبل مما يؤدي إلى تكوين مهبلين.
  • انحناء المهبل، ونعني بهذا غياب المهبل ويكون الرحم في حجم أصغر من المعتاد أو غير موجودًا لكن تظل المبايض على حالتها الطبيعية لذا فإن الفتيات المصابات بذلك التشوه يمرون بسن البلوغ دون حدوث دورة شهرية.
  • غياب المهبل السفلي، وتعد تلك الحالة نقيض انحناء المهبل حيث يتواجد الرحم وعنق الرحم والمهبل العلوي في جسم الفتاة مع ذلك يغيب الجزء السفلي من المهبل. 

يجدر الذكر أن تشوهات المهبل عند الاطفال تعد من المشاكل نادرة الحدوث؛ فهي تُصيب ما لا يتعدى نسبة 1% من الفتيات حول العالم.    

ماذا نعني بطهارة الاطفال؟

تعرف طهارة الاطفال حديثا باسم ختان البنات ويعتبرها البعض إحدى تشوهات المهبل عند الاطفال، ويُقسم ختان الإناث إلى:

  • استئصال البظر ويزال عند إجراء ذلك النوع كل البظر أو جزء منه وفي بعض الأحيان قد يُزال معها القلفة (الجلد المحيط بالبظر).
  • استئصال كلي أو جزئي للبظر مع إزالة الشفران الصغيران أو الشفران الكبيران.
  • تضييق فتحة المهبل باستخدام سدادة مع استئصال البظر.

هل تؤثر تشوهات المهبل عند الاطفال في قدرة الفتاة مستقبلًا على الحمل والإنجاب؟

  • يختلف تأثير تشوهات المهبل على قدرة الفتاة على الحمل والإنجاب إذ يمكن علاج بعض أنواع التشوهات بإجراء عملية جراحية، بينما تسبب أنواع أخرى العقم وفقد قدرة الفتاة على الإنجاب نهائيًا.
  • يميل البعض إلى عملية تجميل المهبل من الخارج للاطفال كوسيلة لعلاج تشوهات المهبل لكن ينبغي اللجوء إلى دكتور مختص ومُحترف لمعرفة نسبة نجاح أو خطورة تلك العملية على حياة الطفل.

يمكنك الآن زيارة دكتور خالد صالح استشاري جراحة الأطفال للحصول على التشخيص الدقيق لحالات تشوهات المهبل عند الأطفال. دكتور خالد  حاصل على بكالوريوس في الطب والجراحة بدرجة امتياز مع مرتبة الشرف من كلية القصر العيني، وحاصل على درجة الماجستير في تخصص الجراحة العامة. تواصل معنا 

آقرأ ايضاً:

جراحة الاعضاء التناسلية للاطفال

فتحة البول عند الطفل الذكر

عملية اصلاح مجري البول