احمرار رأس الذكر عند الأطفال أو ما يعرف بـ “التهاب القلفة” هي حالة شائعة عند الذكور الذين لم يتم ختانهم، وتحدث بسبب عدم تنظيف العضو جيدًا أو بسبب تعرضه للمواد الكيميائية الموجودة في الصابون ومنتجات التنظيف الأخرى، ما يؤدي إلى التهاب واحمرار رأس القضيب وتورمه، وقد يخرج منه إفرازات صديدية أو يشعر الطفل بالألم في أثناء التبول.

وفي مقالنا اليوم سوف نتحدث بالتفصيل عن علاج احمرار راس الذكر عند الاطفال، ويمكنكم متابعة القراءة للنهاية للتعرف على ذلك.

ما هو دور الختان في الوقاية من التهاب القلفة؟

القلفة هي طبقة الجلد التي تغطي رأس العضو الذكري، وتتم إزالة هذه القطعة الجلدية في إجراء متعارف عليه وهو “ختان الذكور” لدواع دينية وأسباب صحية.

ويمكن إجراء عملية الختان بدايةً من اليوم الأول للولادة إذا كانت حالة الطفل الصحية تسمح بذلك، ولكن يمكن تأخير الختان إلى وقت لاحق في حال إن كانت حالة الطفل لا تسمح، أو في حال عدم رغبة الأهل في إجراء الختان بزعم منهم أن الطفل لا زال صغيرًا ولا يحتمل التدخلات الجراحية.

ولكن يجب العلم أن ذلك يعرضه لعدة مخاطر، منها:

  • التهاب رأس العضو الذكري، وهو موضوع مقالنا اليوم
  • التهابات المسالك البولية.
  • الإصابة بسرطان القضيب والأمراض المنقولة جنسيًا مستقبلًا.

اقرأ ايضا اسباب دخول العضو الذكري عند الاطفال 

ما أعراض التهاب القلفة عند الأطفال؟

يسهل التعرف على أعراض التهاب القلفة، إذ يشكو الطفل المُصاب من عدم الراحة والحكة مع احمرار رأس الذكر وصعوبة في التبول. وتشمل أعراض التهاب القلفة عند الأطفال الأخرى ما يلي:

  • التورم.
  • ظهور تقرحات على رأس القضيب.
  • الألم.
  • القلفة تبدو مشدودة.
  • خروج سوائل سميكة.
  • انبعاث رائحة كريهة.

وينبغي التوجه إلى الطبيب فور ملاحظة أي من الأعراض السابقة ليقرر العلاجات اللازمة لمنع انتشار العدوى إلى المسالك البولية وما قد يتبعها من مشكلات أكبر.

ما أسباب التهاب القلفة عند الأطفال؟

يصيب التهاب القلفة نحو 5٪ من الذكور الذين تقل أعمارهم عن 5 سنوات، وقد يحدث ذلك بسبب ما يلي:

  • قلة النظافة.
  • عدم تجفيف القضيب بعد التبول.
  • التهاب الجلد من الصابون أو جل الاستحمام وغيرها من المنتجات.
  • التقاط عدوى بكتيرية أو فطرية.
  • الإصابة بالصدفية أو الإكزيما.
  • لمس الطفل القلفة أو شدها.

ما علاج احمرار راس الذكر عند الاطفال؟

يشخص احمرار رأس القضيب عادةً عن طريق الأعراض وفحص القضيب، وتحتاج بعض الحالات إجراء فحوصات إضافية، منها فحص عينة من البول والإفرازات؛ للتحقق من وجود عدوى بكتيرية أو فطرية قد تسبب التهاب الذكر.

ويحدد الطبيب علاج احمرار راس الذكر عند الاطفال اعتمادًا على سببه، وتشمل العلاجات ما يلي:

  • تناول المضادات الحيوية مثل أموكسيسيلين و كلاريثروميسين و إريثروميسين، وينصح بها الطبيب في حالات الالتهابات البكتيرية والفيروسية.
  • الكريمات المضادة للفطريات مثل إيكونازول وميكونازول ويوصي بها الطبيب لـ علاج احمرار راس الذكر عند الاطفال الناتج عن إصابته بالفطريات.
  • مضادات الهيستامين ويصفها الطبيب في حالات الحساسية.
  • الختان يقلل الختان من خطر تكرار العدوى أو الالتهاب.

كيفية الوقاية من التهاب الذكر عند الأطفال

  • الحفاظ على نظافة الطفل هي أفضل وسيلة لتجنب التهاب الذكر، ولذلك ينبغي تغيير الحفاض للطفل باستمرار، مع إعطاء الطفل فترات راحة دونه.
  • ويجب غسل منطقة الحفاض بالماء الدافئ والصابون والتجفيف الجيد بعدها، وتجنب استخدام المنظفات التي تحتوي على مواد كيميائية قد تسبب تهيج الجلد الطفل.
  • وأخيرًا استشارة دكتور جراحة اطفال للطهارة لفحص الطفل وتحديد موعد إجراء الختان له، وهي خير وسيلة للوقاية من تكرار الالتهابات.

بعد أن أنهينا الحديث عن علاج احمرار راس الذكر عند الاطفال ندعوكم لتصفح مدونة موقع الدكتور خالد صلاح -استشاري جراحة الأطفال وحديثي الولادة- وقراءة الموضوعات الخاصة بعملية الختان، مثل جرح الطهارة عند الاطفال.

قد يهمك التعرف على:

ما هي أبرز مشاكل الطهارة عند الاطفال؟

ما هو الوقت المناسب لـ تطهير المولود الذكر؟