تكلفة عملية سقف الحلق في مصر أمام كل 700 طفل مولود، يولد طفل واحد على الأقل مصاب بمشكلة الشفة الأرنبية أو الشفة المشقوقة، وعادة ما يمتد هذا الشق في الشفة إلى مناطق أخرى، مثل: قاعدة الأنف، واللثة العلوية، وكذلك سقف الحلق، وقد تنفصل المشكلتان في بعض الحالات، أي: يولد بعض الأطفال بمشكلة الشفة الأرنبية فقط دون شق سقف الحلق، ويولد بعض الأطفال كذلك بمشكلة شق سقف الحلق دون الشفة الأرنبية، لكن الحالة الأكثر شيوعًا هي ولادة طفل يعاني من المشكلتين معًا، لذلك تعتبر مشكلة شق سقف الحلق قرينة مشكلة الشفة الأرنبية، أو ملازمة لها ونتحدث في هاذا المقال عن تكلفة عملية سقف الحلق في مصر و عن التفاوت الكبير في الاسعار الذي يحدث من حاله لاخرى.

كيف يتم علاج مشكلة شق سقف الحلق؟

تعالج مشكلة شق سقف الحلق عادةً من خلال عملية جراحية بسيطة، تعرف باسم: عملية سقف الحلق المفتوح أو المشقوق، ويتم إجراء هذه العملية بعد إصلاح الشفة الأرنبية أولًا، وذلك في الحالات التي تعاني من المشكلتين معًا، لذلك تجرى هذه العملية غالبًا بعد بلوغ الطفل عمر ستة أو سبعة أشهر، إلى عمر تسعة أو عشرة شهور، بعد أن يكون قد أجرى عملية الشفة الأرنبية عند بلوغه عمر ثلاثة أشهر تقريبًا.

وتعتبر هذه العملية هي حجر الأساس في علاج جميع الصعوبات التي يواجهها الطفل بسبب مشكلة سقف الحلق، سواء كانت هذه الصعوبات غذائية، بأن كانت ناتجة عن تسرب الغذاء عبر الشق أو الفتح، أو كانت صعوبات في النطق والكلام، أو صعوبات أخرى، مثل الالتهابات السمعية، وغيرها.

كيف يمكن للطفل التعايش مع الصعوبات التي تسببها مشكلة شق سقف الحلق؟

قبل إجراء العملية، يتعايش الطفل مع المشكلة باستخدام زجاجات رضاعة مخصصة للأطفال الذين يعانون من مشكلة سقف الحلق، لها مسند علوي يقوم بسد الشق ويمنع تسرب الطعام عبره، وفي ما بعد عملية سقف الحلق يتم تجاوز صعوبات النطق عند الطفل من خلال المتابعة عند طبيب متخصص في التخاطب وإصلاح عيوب النطق.

لماذ تختلف تكلفة عملية سقف الحلق من حالة لأخرى؟

يتسبب التفاوت الكبير في تكلفة عملية سقف الحلق من حالة لأخرى في إرباك الوالدين، ويدفعهم إلى الظن بأن تكلفة عملية سقف الحلق هي تكلفة تقديرية أو جزافية وليست ثابتة أو محسوبة، والحقيقة أن الأمر لا يتعلق بطريقة حساب التكلفة، بقدر ما يتعلق باختلاف الحالات نفسها ومتطلباتها، حيث أن شق سقف الحلق يختلف في الحجم والأبعاد من حالة لأخرى، وقد يمتد إلى مناطق وأنسجة أخرى وقد لا يمتد، وقد تصاحبه عيوب خلقية في القلب أو الرئتين وقد لا تصحابه هذه العيوب، وهكذا.. ونتيجة لاختلاف الحالات بهذا الشكل، تختلف الإجراءات التحضيرية والعلاجية، ومن ثم تختلف تكلفة عملية سقف الحلق تبعًا لذلك.

ولا نغفل أيضًا تأثير بعض العوامل الأخرى على تكلفة عملية سقف الحلق بخلاف العوامل الإجرائية الطبية، مثل: كفاءة وخبرة الطبيب المعالج، فلا تتساوى تكلفة العملية عند إجرائها من افضل دكتور جراحة اطفال فى مصر مع تكلفتها عند إجرائها من طبيب مبتدئ أو غير متخصص، وهكذا.