الحجاب الحاجز هو نسيج عضلي مرن، يفصل بين تجويف الصدر بما فيه من أعضاء، عن تجويف البطن بما فيه من أعضاء، وله مشاركة هامة في عملية التنفس من خلال انقباضه وانبساطه أو انكماشه وتمدده المتتابعين مع عمليتي الزفير والشهيق.
ويعرضه ذلك للعديد من المشكلات الصحية التي تختلف خطورتها باختلاف حجم هذا الثقب أو الشق.
لكنها قد تصل إلى انعدام فرص الحياة للطفل، إذا لم تتم عملية فتق الحجاب الحاجز للاطفال بالشكل المناسب وفي التوقيت المناسب من الطبيب المناسب.

ما هي أسباب فتق الحجاب الحاجز عند الاطفال ؟

  1. يعد فتق الحجاب الحاجز عند الاطفال أحد العيوب الخلقية المعروفة، حيث يولد الطفل ولديه ثقب أو فتق في هذا النسيج العضلي،.
    ويسمى بالفتق أو الثقب الخلقي أو الأوَّلي في الحجاب الحاجز.
  2. الحجاب الحاجز عيب خلقي أوَّلي، وكأي عيب خلقي آخر.
    يصعب تحديد سبب واحد أو مجموعة أسباب تؤدي إليه مباشرة أو بشكل قاطع وأكيد .
  3. لكن، هناك بالطبع عوامل عديدة تساعد أو ترجّح إمكانية حدوث خلل في تكوين أو تخليق الجنين في بطن الأم.
    وولادة طفل مصاب بثقب أو فتق في الحجاب الحاجز أو بأي عيب خلقي آخر لعلاج الحجاب الحاجز 

ومن أهم هذه العوامل:

  • كبر سن الأم: مع تقدم الأم في العمر، يجب عليها التوقف عن محاولات الإنجاب.
    واتباع طريقة فعالة لمنع الحمل بإشراف الطبيب المختص، لأن جودة البويضات تقل مع تقدم الأم في العمر، وترتفع نسب احتمالات ولادة أطفال مصابين بتشوهات خلقية بصورة كبيرة. 
  • زواج الأقارب: زواج الأقارب من عوامل حدوث اضطرابات جينية تؤدي إلى مشاكل في تكوين الأجنة.
    وارتفاع احتمالات ولادة طفل مشوه أو معيب خلقيًا.
  • سوء تغذية الأم في فترة الحمل: يجب أن تحرص الأم طوال فترة الحمل على اتباع نظام غذائي متكامل وصحي.
    وأن تحرص على تناول جميع الأطعمة الغنية بالعناصر الغذائية اللازمة لنمو الجنين بصورة صحيحة.
  • الإفراط في التدخين وإدمان الكحوليات: التدخين وشرب الكحوليات من الأم في أثناء فترة الحمل ترفع من نسب ولادة أطفال مشوهين خلقيًا.
  • الأدوية غير المسموح بها: يجب ألا تتناول الأم في فترة الحمل أي أدوية إلا بعد مراجعة الطبيب وأخذ موافقته أو الإذن منه بذلك، حتى لا تتأثر صحتها أو صحة جنينها في هذه الفترة.
  • التلوث البيئي أو الغذائي: المياه والأطعمة الملوثة، والتواجد في مكان به تلوث إشعاعي أو صناعي أو على مسافة غير آمنة من أبراج الكهرباء والاتصالات التي تصنع حوالها مجالات من الموجات غير المرئية.
    كلها أسباب ترجح احتمالات ولادة طفل مشوه خلقيًا.

 

احجز موعدك

احصل على أفضل رعاية ممكنة من عيادات الدكتور خالد صلاح استشاري جراحة الأطفال وحديثي الولادة





     

    ما الخطر الذي يشكله فتق الحجاب الحاجز على الجنين في مرحلة تكوين الجنين؟

    • مع وجود ثقب أو فتق في الحجاب الحاجز عند الجنين؛ تخرج أعضاء تجويف البطن (المعدة/ الأمعاء/ الكبد) عبر هذا الثقب إلى تجويف الصدر.
    • ومع وجود هذه الأعضاء في تجويف الصدر؛ تقل المساحة المخصصة للرئتين.
      فيؤدي ذلك إلى عدم اكتمال نمو الرئتين، فيولد الطفل برئتين غير صالحتين لأداء وظيفتهما في عملية التنفس بالصورة المطلوبة.
    • ومن هنا تأتي ضرورة المتابعة الطبية لنمو الجنين طوال فترة الحمل، لاكتشاف أي عيب خلقي عند الجنين في مرحلة مبكرة، وتحديد طرق التعامل المناسبة معه.
      لأن عدم تدارك مشكلة تخلُّق أو تكوُّن الرئتين في أثناء فترة الحمل قد يجعل عملية فتق الحجاب الحاجز للمولود لسد الثقب أو الفتق إجراءً غير ذي قيمة بعد ذلك، لانعدام فرص حياة الطفل بعد الولادة برئتين ضامرتين.

    كيف يتم تشخيص فتق الحجاب الحاجز عند الأطفال؟

    • يمكن تشخيص فتق الحجاب الحاجز في مرحلة الحمل، أو بعد الولادة.
    • ففي أثناء الحمل يتم اكتشاف الثقب من خلال أشعة الموجات فوق الصوتية .
      او الألترا ساوند ثلاثية ورباعية الأبعاد.
      وأشعة الصدى أو الإيكو
      وبعد الولادة.
      يتم تشخيص فتق الحجاب الحاجز من خلال بعض الأعراض الظاهرة على الطفل
      مثل
      ملاحظة هواء.
      أو فراغ التجويف البطني عند الطفل.

      او ملاحظة وجود مشكلة في التنفس.
      أو سماع دقات قلب الطفل من غير مكانها الطبيعي، أو غير ذلك..
    • ويساعد اكتشاف الفتق في مرحلة الحمل الطبيب على اتخاذ بعض الإجراءات السريعة، التي ترفع من نسب نجاح عملية فتق الحجاب الحاجز للاطفال بعد الولادة.

    ما هي أهداف عملية فتق الحجاب الحاجز ؟

    يستهدف افضل دكتور جراحة اطفال فى مصر من خلال إجراء عملية فتق الحجاب الحاجز للمولود إنجاز مهمتين رئيسيتين، هما:

    • إعادة أعضاء تجويف البطن إلى مكانها الطبيعي.
    • سد أو إغلاق الفتق أو الفتح أو الثقب الموجود في الحجاب الحاجز.

    كيف تعالج عملية فتق الحجاب الحاجز للاطفال مشكلة تكوُّن أو تخلُّق الرئتين؟

    1. علاج فتق الحجاب الحاجز عند المواليد يتم عادةً من خلال عمليتين اثنتين، الأولى تجرى للجنين داخل رحم الأم والأخرى تجرى للجنين بعد الولادة.
    2. ففي عملية فتق الحجاب الحاجز للاطفال الأولى داخل الرحم.
      يتم زراعة بالون في الصدر عبر القصبة الهوائية للطفل
      ليعمل على إزاحة أعضاء البطن من تجويف الصدر.
      وإيجاد المساحة اللازمة للسماح بتكوُّن الرئتين بالصورة الطبيعية.
      وعدم ولادة الطفل مصابًا بضمور في الرئتين.
    3. وبخلاف هذه العملية، تجرى عملية فتق الحجاب الحاجز للمولود بعد ذلك بهدف
      إعادة الأعضاء إلى أماكنها الطبيعية.
      وإغلاق أو سد الفتق، عن طريق الغرز الجراحية.
      أو باستخدام شبكة داعمة، بحسب حجم الفتق وطبيعته.
    4. وبعد إجراء عملية فتق الحجاب الحاجز للمولود ، يظل واجبًا على الوالدين متابعة حالة الطفل عند الطبيب المختص لضمان سلامته من أي مشكلات صحية أخرى، إلى أن يؤكد الطبيب استقرار الحالة نهائيًا.

    آقرأ ايضا:

    علاج الفتق الاربي بدون جراحة عند الاطفال 

    علاج الشفة الارنبية بالليزر

    الاحليل السفلي: الاسباب وطرق علاجه